هنا مقال قصير عن التدخين. أعظم هدية منحها الله تعالى للإنسان هي نعمة الصحة والعافية التي تمكنه من أن يعيش حياة طبيعية ويسعى إلى العمل والمعيشة. لكن قد يلقي الإنسان أحيانًا بنفسه في طريق المرض والموت باتباع بعض العادات الصحية السلبية التي تؤثر على صحته وصحة من حوله وتجعله فردًا عاطلاً عن العمل في المجتمع وعبئًا على الآخرين.

يعد التدخين من أخطر هذه العادات الصحية السلبية. مع كل سيجارة يشعلها الإنسان ليدخنها يحترق معها أيام وشهور من حياته وصحته، ويجعله يدمنها ولا يستطيع التخلص من تعلقه بها بسهولة، حيث يستقر المرض في جسده و رغبته في ذلك تزداد بشكل كبير.

واليوم إليكم مقال قصير يتضمن أهم الأضرار والآثار الصحية السلبية التي يسببها تدخين الإنسان.

مقال قصير عن التدخين

مفهوم التدخين

يعد التدخين من أهم العادات السلبية التي يقوم بها الأفراد، حيث يتمحور حول حرق مادة كيميائية وتدخينها عن طريق الفم، ليدخل الجهاز التنفسي للإنسان محملاً بمئات الغازات والمواد السامة (النيكوتين، الزرنيخ، الرصاص، القطران). ليستقر في رئتيه ويبدأ في إضعاف قوته. شيئا فشيئا.

بدايات التدخين

نشأ مفهوم العملية من المسافر العالمي “كولومبوس”، حيث اعتاد حرق التبغ واستنشاق الهواء الناتج، معتقدًا أنه يمكنه تهدئة الأعصاب وعلاج بعض الأمراض في ذلك الوقت.

كان أول شخص يدخن في العالم هو الفرنسي “جان نيكو” الذي نشر التدخين في فرنسا ومن هناك إلى بقية العالم.

آثار التدخين على الصحة

  • التأثير السلبي على صحة القلب والأوعية الدموية، حيث أنه يضر بها من خلال تراكم رواسب مواد التبغ في الدم في جدار الشرايين، مما يؤدي إلى انسداد الأوعية الدموية والشرايين، ويؤدي إلى حدوث الدم. الجلطات والنوبات القلبية.
  • يزيد التدخين من ضغط الدم ويزيد من معدل ضربات القلب، مما قد يؤدي إلى الإصابة بأمراض القلب وإحصار القلب.
  • ويؤثر على الرئتين بشكل سلبي قوي، حيث يؤدي إلى العديد من أمراض الجهاز التنفسي مثل الالتهاب الرئوي والسل وانسداد الشعيرات الدموية الرئوية.
  • يؤثر التدخين على صحة المدخن بشكل كبير، ويظهر ذلك على جلده وجلده وشعره، حيث تميل بشرته إلى الجفاف والانكماش في مظهره الخارجي، فيبدو أكبر من عمره بسنوات عديدة، وتختفي صبغة شعره السوداء. أسرع ويميل إلى اللون الأبيض في سن مبكرة.
  • يسبب التدخين مشاكل كبيرة في القدرة الجنسية لدى الرجال والنساء، مثل مشكلة ضعف الانتصاب لدى الرجال وقلة الرغبة الجنسية لدى النساء لأن التدخين يضعف بشكل كبير مسار الدورة الدموية داخل الجسم.
  • يتسبب التدخين في إهدار الشباب في سن مبكرة لطاقاتهم الإنتاجية، حيث يقلل التدخين من قدرتهم على العمل والإنتاج، وتجدهم ضعفاء وغير قادرين على العمل.
  • قد يتسبب التدخين في العديد من المشكلات الصحية لدى المرأة الحامل، مثل الإجهاض، أو تشوه الأجنة وعدم اكتمال نموها داخل الرحم بشكل صحيح.
  • يزيد التدخين من فرص إصابة الشخص بارتفاع نسبة السكر في الدم والأورام غير الحميدة.
  • ينتج عن التدخين انخفاض كبير في النشاط البدني للمدخن مقارنة بغير المدخن، حيث يضعف قوته العامة وقدرته الصحية على ممارسة الأنشطة الرياضية.
  • يؤثر التدخين السلبي على الأطفال أكثر مما يصيب البالغين، حيث يؤدي استنشاق الغازات السامة إلى ضعف عام في الجسم ويعيق نموه البدني والعقلي السليم.

حكم التدخين في الإسلام

حرم الله في كتابه العزيز وبهدي السنة النبوية كل ما يضر بالروح البشرية ويدفعها إلى طريق الضعف والمرض ويؤدي بها إلى نهاية الموت. قال تعالى

“ولا تقتلوا أنفسكم، فإن الله رحيم عليكم.” … “ولا تدمروا أنفسكم بأيديكم.”