2022-02-10 T20 51 25 + 00 00

يتساءل العديد من الطلاب عن إجابة السؤال هل لدودة الأرض عمود فقري في هذا المقال سوف نجيب على هذا السؤال بالتفصيل، وسوف نشرح أهم الحقائق العلمية المتعلقة بهذا الكائن الحي، وسوف نشير إلى فوائده وأضراره على الأراضي الزراعية.

هل لدودة الأرض عمود فقري

الديدان كائنات دقيقة للغاية تعيش في مجتمعاتنا، وأكثر أنواع الديدان شيوعًا هي بالتأكيد دودة الأرض.

  • تنتشر ديدان الأرض في الأراضي الزراعية، وفي التربة الطينية على وجه الخصوص.
  • تزخر بالمناطق الرطبة، ولا يمكنك أن تجدها إطلاقا في المناطق الجافة أو المناطق الصحراوية.
  • وذلك لأن طبيعة جسدها وبنيتها الداخلية تتكيف فقط مع البيئات الرطبة.
  • تنتمي دودة الأرض إلى عائلة اللافقاريات، أي ليس لها عمود فقري، وبالتالي نلاحظ مرونة كبيرة في حركتها.
  • يختلف حجم ووزن الدودة باختلاف عمرها والتغذية التي تحصل عليها، ولكن في أغلب الأحيان لا يتجاوز طولها 14 بوصة على الإطلاق.
  • وجد أنواعًا عديدة من ديدان الأرض منتشرة في جميع أنحاء العالم، ويعتقد علماء الأحياء أن هناك ما يقرب من 3000 نوع.
  • نادرًا ما توجد في المناطق الجليدية أو المناطق شديدة البرودة، حيث لا تستطيع الديدان التكيف مع هذه الظروف المناخية القاسية.
  • للديدان أهمية بيولوجية كبيرة جدًا في الحفاظ على صحة وسلامة الأراضي الزراعية، وبالتالي كان هناك اهتمام كبير بدراستها.
  • من المؤكد أن التربة الزراعية الطينية المتوازنة تحتوي على أنواع عديدة من ديدان الأرض، وهذا سيساعد في الحفاظ على صحتها وتنقيتها من الشوائب.
  • ولكن إذا تجاوزت كمية الديدان الحد الطبيعي، هنا يأتي الضرر الناتج عنها، وعلى المزارع مهمة تنقية التربة والتخلص من الأعداد الزائدة.

الهيكل الداخلي لدودة الأرض

تعد ديدان الأرض من اللافقاريات، مما يعني أنها لا تمتلك عمودًا فقريًا، وبالطبع هيكلها الداخلي يختلف عن هيكل أي حيوان أو زواحف أخرى.

  • يتكون جسم دودة الأرض من أنبوب طويل، هذا الأنبوب سميك وله دور أساسي في عملية الهضم.
  • يمتد الأنبوب الهضمي على طول جسم دودة الأرض.
  • تمتلك ديدان الأرض عددًا كبيرًا من الشعر الناعم جدًا، فهي تعمل كالقدم، ومن خلالها يمكن أن تتحرك، وتلتصق بالأرض الرطبة الموحلة التي تعيش فيها.
  • يوجد فوق جسم الدودة الفم، والفم له استخدامات عديدة إلى جانب الرضاعة والطعام. ومن خلاله يتم حفر التربة أيضًا للحصول على المادة العضوية المتحللة في الأرض.
  • ليس لدودة الأرض جهاز تنفسي، فهي تعتمد على الجلد في التنفس بالدرجة الأولى.
  • لذلك، من الضروري أن يكون جسم دودة الأرض رطبًا دائمًا ولا يجف أبدًا حتى لا تموت.
  • وهناك دائمًا مادة شبيهة بالمخاط حول الدودة.
  • تساعد لزوجة الجسم أيضًا بشكل كبير في التحرك عبر الأراضي الموحلة وبين الأوساخ.
  • يحتوي جسم دودة الأرض على أكثر من لون واحد، ولكن غالبًا ما يميل إلى اللون الأحمر أو البني المحمر.

تكاثر دودة الأرض

  • ديدان الأرض حيوانات تعتمد على التكاثر الذاتي.
  • لا يوجد ذكر ولا أنثى، لكن جسم دودة الأرض يحتوي على كلا الجنسين من كلا النوعين.
  • ومع ذلك، فإن عملية التكاثر تتطلب وجود رفيقة.
  • تعد ديدان الأرض من الأنواع التي تتكاثر بسرعة، ويمكنك أن تجد الآلاف منها في التربة في فترة زمنية قصيرة جدًا.

حقائق مهمة عن دودة الأرض

لدودة الأرض أهمية كبيرة في الحفاظ على نظام بيئي متوازن، وإذا حدث أي اضطراب في عملية التكاثر ووجود الدودة في الأرض، فهذا سيؤثر بالطبع على البيئة ككل.

  • تتغذى دودة الأرض على البقايا والنفايات العضوية الموجودة في الأرض.
  • كما أنها تتغذى على المحاصيل الزراعية، مثل بقايا وبقايا الأوراق الزراعية.
  • تحافظ الديدان على التوازن في السلسلة الغذائية الطبيعية، حيث تعتمد عليها العديد من الكائنات الحية في التغذية.
  • مثل الطيور والبرمائيات وبعض أنواع الديدان الأخرى.
  • كما يتغذى على القنافذ والثعالب أيضًا.
  • من المفاهيم الخاطئة الشائعة عن دودة الأرض أنها تعيش في الأرض، ويعتقدون أنها تحفر لفترة طويلة ثم تبني أنفاقًا وأحجارًا وتعيش.
  • لكن هذا ليس صحيحًا، فديدان الأرض تميل إلى العيش على سطح التربة، ولا تحفر الأنفاق والجحور.
  • إذا كان على دودة الأرض أن تحفر في التربة لتعيش، فإنها تحفر القليل جدًا، ولا تدفن نفسها تمامًا في الأرض.
  • لذلك، يطلق عليهم اسم ديدان التربة السطحية.
  • سبب حفرهم هو العثور على الماء أو الطعام، فلا يزال بإمكانهم الحفر في أعماق الأرض بحثًا عن الغذاء الذي يحتاجون إليه.
  • هناك عائلة من ديدان الأرض تسمى ديدان الأرض العميقة، وتأخذ هذه العائلة لون بشرتها بلون بني محمر صحي.
  • هذا النوع يحفر عميقًا جدًا في التربة، من أجل تخزين الطعام الذي تم الحصول عليه والحفاظ عليه.
  • تحافظ على باقي الأوراق المتساقطة، أو النفايات العضوية، أو غيرها.
  • تحتاج ديدان الأرض بشكل يومي إلى كميات كبيرة من التغذية، فيمكن أن تصل إلى أكثر من ثلث وزنها.
  • لذلك فهي دائمًا في بحث دائم عن مصدر للغذاء ومصدر للمياه أيضًا.

دور دودة الأرض في تحسين صحة التربة

تعد دودة الأرض من أكثر الحيوانات الدقيقة فائدة للمزارع، حيث لها دور فعال وإيجابي في تحسين صحة التربة الزراعية وتنميتها.

  • يوفر الحفر في التربة التهوية المناسبة التي تحتاجها، مما يسهل مرور الهواء والطعام إلى الأرض بعد ذلك.
  • التربة أكثر خصوبة وذات جودة أفضل بشكل ملحوظ، ويتم تعزيز نمو المحاصيل الزراعية.
  • تتغذى دودة الأرض على الفضلات الموجودة في التربة، مما يساعد في تنقيتها وتنظيفها بشكل مستمر، وبدون أي تكلفة إضافية على المزارع.
  • تساعد الجحور التي بنتها دودة الأرض في توصيل الرطوبة والتغذية والمياه لجميع المحاصيل الزراعية.
  • بالإضافة إلى التغذية، فهو يساعد أيضًا على إيصال النيتروجين والكبريت من الأرض إلى النبات، مما يحفز عملية النمو، ويجعله يحصل على النبات والتغذية الطبيعية التي يحتاجها.
  • يقومون بعملية نقل العناصر الغذائية من الأرض إلى سطحها للاستفادة منها.
  • تؤثر ديدان الأرض على التوازن البيئي لأنها غذاء للعديد من الكائنات الحية مثل الطيور والجرذان والضفادع وغيرها.

ديدان الأرض الضارة

على الرغم من الفائدة الكبيرة التي تعود على الأراضي الزراعية من عمل ديدان الأرض، إلا أنه إذا زاد عددها بشكل مفرط، فإن الديدان في هذه الحالة تسبب أضرارًا جسيمة لطبيعة الأرض الزراعية.

  • يمكن أن يتسبب التكاثر السريع لديدان الأرض في تواجد أعداد كبيرة منها في الأراضي الزراعية التي يصعب السيطرة عليها.
  • والتعدي على المحصول في هذه الحالة لا يقتصر فقط على الهدر بل يتغذى على المحصول الأصلي.
  • أو يضر الحفر المفرط في الأرض بعملية نمو النباتات.
  • أو يمكن أن تؤدي ديدان الأرض العميقة إلى تآكل وإضعاف جذور النباتات.
  • يصعب على المزارع التعرف على دورة حياة دودة الأرض بالتفصيل، وبالتالي يجد صعوبة كبيرة في السيطرة عليها.