بحث عن محمد أنور السادات، الرئيس الراحل، الذي اغتيل في ذكرى حرب أكتوبر، أكتوبر 1981 م. عاش حياته من أجل السلام ومات من أجل المبادئ. حصل على جائزة نوبل للسلام بسبب توقيعه مع معاهدة السلام الإسرائيلية 1978 م.

ابحث عن محمد انور السادات

ابحث عن محمد انور السادات

ولد محمد أنور السادات في ميت أبو الكوم، المنوفية، مصر، في 25 ديسمبر 1918 م، ونشأ في زمن الانتداب البريطاني في مصر، وأنشئت مدرسة عسكرية داخل مصر من خلال السلطات البريطانية.، وكان من أوائل الملتحقين بأنور السادات، وبعد التخرج عمل في وظيفة حكومية.

ثم التقى بجمال عبد الناصر، وأصبحت بينهما صداقة قوية، واعتقله الإنجليز عام 1942 م، وتمكن من الهرب بعد عامين، وتورط في مقتل الوزير البريطاني أمين عثمان آل. – موالي، واعتقل مرة أخرى بعد هذه القضية عام 1946 م، ثم تم الكشف عن براءته من هذا الاتهام.

إنجازات محمد أنور السادات

إنجازات محمد أنور السادات

نظم محمد أنور السادات وجمال عبد الناصر مجموعة من الضباط أطلقوا عليها اسم الضباط الأحرار، وطالب بها جمال عبد الناصر عام 1952 م، ونفذوا انقلابًا عسكريًا، للإطاحة بالملك فارق ونظامه الملكي، وإعلان الجمهورية وطرد الإنجليز من داخل مصر، والتخلص من الاحتلال والقضاء على الحكم البريطاني بأكمله، وبعد أربع سنوات أيد جمال عبد الناصر في تولي منصب رئاسة الجمهورية، و تولى محمد أنور السادات عدة مناصب رفيعة خلال رئاسة جمال عبد الناصر حتى أصبح نائبًا لرئيس الجمهورية.

توقيع اتفاقية السلام مع إسرائيل.

رئاسة

في أكتوبر 1970 عين محمد أنور السادات رئيسا للجمهورية بعد وفاة الرئيس جمال عبد الناصر وفازت الانتخابات بأغلبية ساحقة. كان هدفها جذب الاستثمار الأجنبي والتجارة، وكانت فكرة مبتكرة ومتقدمة، لكنها أدت إلى فجوة بين طبقات الناس المختلفة، الفقراء والأغنياء.

كان لأنور السادات تأثير إيجابي على السياسة الخارجية، فبدأ مبادرة السلام مع إسرائيل، ورفضت المبادرة في البداية، لأنها احتوت على رسالة (أن السلام يمكن تحقيقه، إذا أعادت إسرائيل سيناء)، مما أدى إلى تنفيذ تحالف عسكري بين السادات وسوريا عام 1973 م، مما ساعد في التخطيط لحرب أكتوبر الكبرى، مما جعل أنور السادات يظهر في المجتمع العربي كشخص عربي باحترام وتقدير، وأدى إلى استعادة مصر كرامتها وحريتها بين الشعوب. .

محمد أنور السادات يتسلم جائزة نوبل

محمد أنور السادات يتسلم جائزة نوبل

حصل الرئيس محمد أنور السادات على جائزة نوبل عام 1978، لجهوده الكبيرة في توقيع معاهدة السلام النهائية بين مصر وإسرائيل.

اغتيال محمد أنور السادات

بعد التأخر الاقتصادي في مصر، تعرض السادات للمعارضة داخل مصر وأثار أعمال شغب، وكانت له عداوات خارج مصر بعد معاهدة السلام، مما أدى إلى اغتياله في ذكرى حرب أكتوبر من خلال المتطرفين.